التغلب على مشكلات المخدّرات والكحول

التغلب على مشكلات المخدّرات والكحول
مع أن التوقف عن الاعتماد على المخدّرات والكحول، أو عن إدمانها، يبدو صعبا ً، إلا أنه ممكن. وهناك مرحلتان: التوقف عن تناولها, ثم تعلم وسائل الابتعاد باستمرار عن المخدرات والكحول.

التوقف عن المخدّرات
إذا كت تعتقدين أن لديك مشكلة كحول أو مخدرات وتريدين الابتعاد عنها فعليك:

1. أن تعترفي بأن لديك مشكلة.











2. أن تقرري التصرف اليوم.







3. أن توقفي شرب الكحول. او تقللي منه ثم توقفيه. كثير من الناس يستطيعون التوقف عن تناول الكحول أو المخدرات في الحال. وكل ما يحتاجون إليه هو الإرادة والإيمان بأنهم يستطيعون ذلك. ويحتاج آخرون إلى مساعدة مجموعة أو برنامج معالجة مثل برنامج جميعة "المدمنين المجهولين" المسماة )ِِAA) Alcoholis Anonymous، التي تساعد أصحاب المشكلات في مجال الكحول والمخدّرات. لقد أنشئت جميعات "المدمنين المجهولين" في العديد من البلدان. وقد تجدين في منطقتك مجموعات أو برامج معالجة أخرى. تطمئن معظم النساء أكثر في المجموعات النسائية. فإذا لم تكن ثمة مجموعة في منطقتك، حاولي إنشاء مجموعتك مع نساء نجحن في مساعدة الآخرين للتوقف عن الكحول أو المخدرات.
4. أن لا تلومي نفسك إذا عاودت شرب الكحول أو تناول المخدّرات، بل حاولى التوقف مرة أخرى فى الحال.

المدمنون المجهولون Alcoholis Anonymous (AA)

لتصبحي عضوا ً في جمعية المدمنين المجهولين، تحتاجين إلى أمر وحيد: الرغبة في الإقلاع عن الشرب. وبصفتك عضوا ً، ستجتمعين بانتظام مع الأخريات اللواتي توقفن عن الشرب، من أجل التحادث عن تجاربكن، وتبادل الدعم والأمان. وقد تكون لديك مشرفة - وهي امرأة توقفت عن الشرب منذ بعض الوقت. وتستطيع أن توفر لك الدعم الشخصي والإرشاد. لا ترتب خدمات هذه الجمعية عليك أي مال. وهي لا تؤيد ولا تعارض أي قضية, ولا تتصل بأي جماعات دينية أو سياسية. بل تحاول الابتعاد عن الخلاف مع المجموعات الأخرى، حتى تؤدي غرضها الأساسي: حمل رسالتها إلى المراة التي تشرب الكحول ولا تزال تعاني.
قد لا يوجد مثل هذه الجمعية في بلدك او محيطك. حاولي ان تستفسري عبر اقرب مركز خدمات اجتماعية عن احتمال وجود جمعية أو خدمات مشابهة عندكم. وتعمل هذه الجمعية في 150 بلدا ً منها لبنان.
وللإتصال بهذه الجمعية راجعي قائمة العناوين.

الإدمان الجسدي وفترة الإنسحاب عن المخدّرات
عندما تكون المرأة مدمنة إدمانا ً جسديا ً على الكحول أو المخدرات وتترقف عنها، تمر بمرحلة الإنسحاب عن تعاطي المخدرات. وفي هذه المرحلة لا بد من أن يتعود جسمها على الانقطاع عن المخدّر.

إدمان الكحول وفتوة الإنسحاب عن المخدرات. بعد التوقف عن الشراب،قد تستغرق معظم علامات فترة الإنسحاب عن تعاطي المخدرات ثلاثة أيام تقريبا ً لتختفي. ويتجاوز كثير من الناس هذه المرحلة من دون مشكلات. ولكن لما هان البعض يصاب بعلامات خطيرة جدا ً، فلا بد من مراقبة المرأة التي توقفت، من أجل مساعدتها عند اللزوم.

العلامات المبكرة لفترة الإنسحاب عن المخدرات:

- رجفة خفيفة
- مشاعر توتر وتهيّج
مشكلات في الأكل والنوم
- الغتيان في كل أنحاء الجسم
- الغثيان والتقيؤ وآلام المعدة.

قد تختفي هذه العلامات وحدها، أو قد تشتد. فإذا اشتدت فعلى المرأة أن تراجع عاملة أو عاملا ً صحيا ً على الفور. واذا كان العون بعيد المنال أعطيها:
- 10 إلى 20 مليغراما ً من الديازبام، بالفم, لتجنب النوبات.
- أعطيها 10مليغرامات أخرى بعد ساعة إذا لم تتحسن العلامات.
- إذا كنتما لا تزالان في الطريق إلى المركز الطبي كرري الجرعة كل 4 إلى 5 ساعات.

العلامات التالية حالة طارئة. ولا بد من مساعدة طبية فورية إذا ظهرت على المرأة هذه العلامات:
- اضطراب ذهني
- رؤية أشياء غريبة أو سماع أصوات
- نبض قلب سريع
- نوبة صرع.

بعد توقفك عن الشرب

ابدأي بتناول الأطعمة (أو الأشربة) الغنية بالبروتين والفيتامينات والمعادن في أسرع وقت. فهذه الأطعمة تساعد الجسم في أن يشفي نفسه: الكبدة والخميرة والخبز الأسمر والحبوب الأخرى كاملة, والفاصوليا والفول والبازيلا والخضر القاتمة الخضار. إذا كنت لا تستطيعين الأكل فالفيتامينات مفيدة. تناولي فيتامينات متعددة أو مركب فيتامينات ب والذي يحتوي على حامض الفو لمك.

كيف نتعلم الابتعاد عن المخدرات والكحول
ما أن تتغلب المرأة على الإدمان الجسدي، حتى يصير ضروريا ً أن تتعلم البقاء بعيدة عن المخدرات والكحول لتحول دون العودة إلى الإدمان. وأفضل وسيلة هي أن تتعلم مهارات أفضل لتواجه الحياة. وليس هذا سهلا ً, وهو أمر يستغرق بعض الوقت.
غالبا ً ما تشعر المرأة التي أساءت استخدام الكحول والمخدرات بالعجز والخجل الشديد. وهي بحاجة لتعلم أنها قادرة على إحداث تغييرات تحسن حياتها. وقد تبدأ بإحداث تغييرات صغيرة تساعدها في إقناع نفسها واقناع الأخرين بأنها قادرة على مواجهة المشكلات.

وفيما يلي بعض الأفكار التي ساعدت بعض النساء في تكوين مهارات مفيدة في مواجهة مشكلة تعاطيهن المخدرات والكحول:
- كوني جماعة مساندة ممن حولك، لطلب العون عندما تحتاجين. يهون التفكمر بالمشكلات والمبادوة إلى حلها حين تتحدثين وتعملين مع الأخرين.
- حاولي أن تعالجي المشكلات كلا ً على حدة. بذلك لا تبدو المشكلات كبيرة فتعجز عن حلها.
- حاولي أن تخبري صديقة أو من تثقين به عن الأشياء التي تقلقك أو تزعجك، أو تحزنك أو تغضبك. يمكنك أن تبدأي في تفهم أسباب شعورك هذا, وما يمكنك أن تفعلي لتشعري بتحسن.
- اعملي مع آخرين في مشروع يحسّن مجتمعك. فهذا يثبت لك وللآخرين أنك تعرفين كيف تعملين من أجل التغيير. وقد تجدين أن هذا يساعدك في إحداث تغييرات شخصية أيضا ً.
- اجتمعي بانتظام مع النساء الأخريات اللواتي يعملن للبقاء بعيدا ً عن الكحول أو المخدّرات.
















--------------------------------
الإقلاع غالبا ً ما يسهل بمساعدة الأىخرين ودعمهم.
بعض الأعشاب المغلية تستطيع أن تساعد الكبد في تنظيف الجسم من آثار الكحول والمخدّرات السامة. وقد يوصى طبيب شعبي ببعض الأعشاب المحلية المفيدة.
نقص الكحول قد يصيب المدمنة بنوبة مرض.
إذا كنت تحاولين الامتناع عن العودة إلى الكحول والمخدّرات فتجنّبي الأمكنة التي تشعرين فيها بالضبط لاستخدامها. نظمي مع الأخريات مناسبات اجتماعية لا تستخدم فيها الكحول والمخدّرات.


الصحّة لجميع النساء

اسم المستخدم