حدود العلاجات المنزلية

العلاجات المنزلية مفيدة في شفاء العديد من الأمراض. ولكن توجد أمراض من الأفضل معالجتها بالأدوية الحديثة. ويصح هذا القول بالنسبة إلى معظم الالتهابات الشديدة مثل الالتهاب الرئوي (النزلة الصدرية / نيمونيا) والكزاز (التيتانوس) والتيفوئيد والسل والزائدة والأمراض المنقولة جنسيا ً وحمى النفاس والتي يجب أن تعالج بالأدوية الحديثة، وفي أسرع وقت ممكن، فلا تجرب أن تشفيها بالوصفات المنزلية وحدها.

ويصعب أحيانا ً التأكد من العلاجات المنزلية المفيدة وتلك غير المفيدة دون دراسة دقيقة. ولهذا:
من الأسلم معالجة الأمراض الخطرة بالأدوية الحديثة بعد استشارة الطببب أو العامل الصحي، حيثما أمكن.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم