التدليك (المساج)

يمارس الإنسان التدليك بشكل غريزي عندما يشعر بألم أو انزعاج. وقد طورت الشعوب هذا الفن منذ القدم بوصفه وسيلة وقائية وعلاجية لتنشيط القدرة الطبيعية للجسم على التكيف ومكافحة المرض. ويستعمل التدليك عند الأطفال والحوامل والبالغين، مع الإستعانة بالزيوت النباتية أحيانا ً.

نستعمل فى التدليك: الضغط، والفرك, والضرب الخفيف (آو الرج)، وكذلك اللمس الخفيف الدافىء والثابت. والتدليك يهدىء ويسبب استرخاء حيث يوجد
توتر, وينشط حيث يوجد خمول بحيث يعيد إلى أعضاء الجسم توازن الطاقة فيها.

ويتطلب التدليك من المدلّك حساسية وحدسا ً وانتباها ً تجاه الشخص الذي يدلكه، بالإضافة إلى بعض المعرفة الفنية. ولتدليك الجسم. وخصوصا ً الرأس والأيدي والأرجل -أهمية كبرى. وهو يمكن أن يتم عن طريق فرك الجسم يوميا ً بمنشفة دافئة أو ليفة قاسية حتى يحمّر الجلد. ولتدليك اليدين والقدمين أهمية ناصة وقد عرفه قدماء الفراعنة.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم