سل الجلد أو سل الغدد اللمفية

إن الميكروبات التي تسبب سل الرئة هي ذاتها التي يمكن أن تسبب سل الجلد أحيانا ً، فينتج عن ذلك الأعراض التالية بدون ألم:

يتطور سل الجلد ببطء في العادة, ويدوم طويلا ً ويتكرر ظهوره على امتداد شهور أو سنوات.

وفى بعض الأحيان يصيب السل الغدد اللمفية (اللمفاوية)، وخصوصا ً تلك الموجودة في الرقبة وما بين الرقبة والكتف. وتكبر الغدد المصابة وتنفتح وتنزّ قيحا ً ثم تقفل مدة من الزمن ثم تنفتح مرة أخرى وتنزّ، من دون ألم في العادة.

 

المعالجة:
في حال حدوث التهاب مزمن أو قرحة أو انتفاخ في الغدد اللمفية يجب مراجعة الطبيب أو العامل الصحي، فقد يستلزم الأمر إجراء فحوص في المختبر لمعرفة السبب. إن علاج سل الجلد يشبه علاج سل الرئة (ص 180), للتأكد من عدم معاودة المرض لا بد من المواظبة على أخذ الدواء لمدة أشهر بعد شفاء الجلد.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم