إذن أنت الآن مقعد

... إذن أنت الآن مقعد!
قد تشعر الآن بالحيرة والكآبة والاحباط والخوف ، وقد تتساءل : كيف ستستطيع أن تنصرف الى العمل ، وإدارة المنزل ، والتنقل ، وممارسة الجنس والأمور الأخرى التي كنت تستمتع بالقيام بها في السابق . هناك عدة أمور كثيرة جديدة عليك ان تعرفها وأن تتذكرها ، الهدف من هذا الكتاب هو مساعدتك على أن تتعلم بعض هذه الأمور، بالإضافة الى توضيح كيف يمكنك القيام بها.
الأمر الأول والأهم (وقد يبدو أحياناً انه الأمر الأصعب ) هو ان تتذكر دائما أنك لا تزال الشخص الذي كنت سابقاً قبل أن يصبح جسدك مشلولا .لا أحد يحاول ان يتظاهر بان بعض الأمور لم يتغير: فهناك أجزاء من جسدك لا تعمل كما كانت تعمل سابقا ، غير ان جميع الأمور التي كانت تميزك عن غيرك ما زالت موجودة ، أي شخصيتك وأمالك ومخاوفك وما تحب وما تكرر، وحتى روح المرح لديك . إنك ما زلت انسانا لك فرادتك المتميزة . ان إدراكك ذلك الأمر يشكل الخطوة الأولى والأكبر في عملية التكيف.

بعدها يمكنك ان تبدأ باكتشاف الأمور الجديدة المتعلقة بجسدك وما طرأ عليه.