النتائج الفورية لإصابة الحبل الشوكي

الفحص العام
أنت لا تشعر بالضغط على الجزء المشلول من جسدك ، حتى لو شعرت بالضغط فلن يكون في استطاعتك التحرك للتخلص منه . وفي الوقت نفسه تنخفض كمية الدم اللازمة لتغذية الجلد المتعرض للضغط انخفاضاً حاداً ، وهذا يعرض الجلد لمخاطر، ولذا يجب ان يساعدك الشخص الذي يعتني بك على أن تغير وضعيتك مرة كل ساعتين أو ثلاث ساعات بحيث تتبدل المناطق المعرضة للضغط.
لا تستطيع بعد الاصابة ان تشعر بامتلاء المثانة وبضغط البول والرغبة بالتبول ، وبالتالي لا تستطيع إفراغ المثانة من البول ، ويعني هذا ان على طبيبك أو ممرضك أو مساعدك ان يفرغها لك في أوقات منتظمة ، وتستمر هذه الحال عدة أسابيع فقط ، تتعلم بعدها كيف تفعل ذلك بنفسك.
الشيء نفسه ينطبق على العضلات المسؤولة عن التبرز (الخروج )، ولذا يجب مساعدتك ، وعليك أن تتعلم إفراغ احشائك بانتظام بطريقة من طرق عدة.
ولأنك لا تستطيع ان تحرك الجزء المشلول من جسدك فان على اخصائي العلاج الطبيعي ان يحركه لكي لا يتصلب أو يتشوه.
يجب ان تبقى الأجزاء المشلولة من الساقين واليدين والذراعين والأصابع في وضعيات معينة ، وذلك لضمان انها ستكون فيما بعد قابلة للحركة وفاعلة قدر الإمكان.
قد تتوقف "العادة الشهرية " للفترة الأولى من الإصابة عند النساء الشابات ، لكنها تعود الى حالتها الطبيعية عاجلاً أم آجلاً.
وقد يجد الرجال أنفسهم غير قادرين على إحداث انتصاب في العضو التناسلي ولكن معظمهم يستعيد هذه القدرة جزئياً على الأقل خلال أشهر قليلة بالإضافة الى العون الذي يجب ان تحصل عليه من الأشخاص الذين يساعدونك ، على أطبائك القيام بتحليل دمك للتأكد من أن تركيبته طبيعية ، ونقل دم اليك اذا لزم الأمر وعليهم أيضا مراقبة ضغط دمك بانتظام لانه قد يكون أدنى من الطبيعي أو أعلى (وخصوصاً عند المصابين بالشلل الرباعي)، كما ان عليهم مراقبة حرارتك التي قد تنخفض كثيراًُ في الأيام الأولى (وخصوصاً عند المصابين بالشلل الرباعي)، والتأكد من عدم وجود إصابات أخرى ، إذ إن إصابة الحبل الشوكي تمنع مرور الرسائل الى الدماغ عند وجود إصابات أخرى (كسر في ساقك مثلاً ) فلا تشعر بها.
بالاضافة الى كل الأعطال الوظيفية المذكورة فقد يؤدي الشلل الرباعي الى اضطراب في ضبط حرارة الجسم مما يحدث رعشة من البرد او احساساً بالسخونة وعدم القدرة على التعرق.
ستجد ان كل ذلك يشكل تدخلاً هائلاً في أداء الوظائف الطبيعية لجسمك . ولكنك إذا تلقيت العلاج المناسب ، يمكنك ان تتوقع العودة الى الاستقلالية التامة أو شبه التامة في كل شيء تقريباً في فترة تمتد ما بين 4 اشهر و12 شهراً ، حتى لو بقي العطل في عمل الحبل الشوكي. وفي حال الشلل الرباعي الحاد قد تستغرق العودة الى الاستقلالية سنة أو أكثر.