طبيبك ،مستشفاك ،مركز علاجك

عندما تغادر المستشفى لأول مرة ، سيحصل الطبيب العمومي، أو طبيب العائلة ، على تقرير مفصل يتضمن وصف اصابتك واقتراحات بما يمكن أن يقدم اليك من مساعدة لاحقاً . اذا كنت على علاقة طيبة مع طبيبك ، وكان يأتي لزيارتك بانتظام ، واذا كان يملك معلومات عن الشلل السفلي أو الرباعي لأنه اتبع دورة خاصة عن الحالة ، فإنه سيأتي حالاً عندما تتصل به . ولكنك قد لا تكون محظوظاً الى هذا الحد . فإذا احتجت الى طبيب يجب ان تتصل به أنت أو أحد أفراد أسرتك . فاذا كان لا يستطيع أن يأتي في اليوم نفسه ، اتصل بمركز علاجك فهم هناك يعرفون كل شيء عن حالتك . وفي اغلب الأحيان يمكن أن يقدموا لك النصيحة على الهاتف ويشيروا عليك بما يمكن أن تقوم به بنفسك . وقد تسير الأمور بشكل جيد . وقد يطلبون منك الحضور الى المركز حالاً ، وقد لا يكون لديهم سرير فارغ لاستقبالك فيقترحون عليك أن تتوجه الى مستشفى محلي. وهناك قد يعرفون وقد لا يعرقون ما أنت في حاجة إليه . وقد لا يملكون أسرة ملائمة للتقلب . وقد لا تستطيع ان تقلب جسمك بنفسك وقد يعاني المستشفى من نقص في الممرضين في الليل ، عندها لن يقلبك أحد، فتحدث قروح تتطور بسرعة اكثر عندما تكون مريضاً. واذا كنت تحتاج الى القسطرة فقد لا تحصل على ذلك بالنظافة والهدوء اللذين اعتدت عليهما . واذا كنت تحتاج الى عملية أو كنت تعاني من عظام مكسورة فقد تحتاج الى نقل دم بسرعة أكبر مما يحتاجه إنسان غير مشلول.

اذا وجدت نفسك في مستشفى لا توجد فيه تجهيزات وخبرات خاصة أطلع طبيبك على هذا الكتاب.