الزهري (السفلس)

الزهري أو السفلس، مرض شائع وخطر وينتشر من شخص إلى آخر من خلال العلاقات الجنسية . والتسمية الشعبية له في مصر هي "زفارة الدم".

العلامات:
- أولى العلامات هي ظهور قرحة تدعى "شنكر" ، أو قرحة السفلس البدئية. وهي تظهر بعد 2 إلى 5 أسابيع من قيام علاقة جنسية مع شخص مصاب بالزهري . وقد تكون القرحة على شكل بثرة أو نفطة أو قرحة مفتوحة. وتظهر مادة في المنطقة التناسلية عند الرجل أو المرأة (وفي قليل من الحالات تظهر القرحة في الشفاه أو الفم أو الأصابع أو في فتحة الشرج ). تكون هذه القرحة مليئة بالجراثيم ويمكن أن تنتقل من شخص إلى آخر بسهولة . والقرحة غير مليئة في العادة ، فإذا كانت داخل المهبل فقد لا تشعر المرأة بوجودها - ولكن يمكن أن تنقلها إلى شخص آخر بسهولة.

- تدوم هذه القروح بضعة أيام وتزول بعدها من دون أي علاج ولكن المرض يظل ينتشر في الجسم.
- بعد بضعة أسابيع أو أشهر، قد يشعر المصاب بحرقة في الحلق مع ارتفاع بسيط في الحرارة ، وبعد ظهور قروح في الفم أو انتفاخ فى المفاصل ، أو قد تظهر أي من العلامات التالية على البشرة :

كل هذه العلامات تختفي تلقائياً في العادة . فيعتقد الشخص أنه شفي تماماً إلا أن المرض يستمر ! فالزهري إن لم يعالج ، يستطيع إصابة أي جزء من الجسم فيسبب أمراضاً في القلب، أو الشلل، أو الخرف، أو تشوهات خلقية في جنين المرأة المصابة بالزهري، ومشكلات أخرى كثيرة .

تحذير: إن ظهور مشكلة جلدية غير اعتيادية بعد ظهور قروح أو بثور على الأعضاء التناسلية يمكن أن يكون بسبب الزهري . يجب اللجوء إلى الاستشارة الطبية للتأكد من ذلك .

معالجة الزهري: (لتحقيق الشفاء الكامل يجب اتباع العلاج كاملاً).
- إذا ظهرت العلامات في فترة تقل عن السنة الواحدة ، نحقن الشخص المصاب 2.4 مليون وحدة من بنسلين البنزاثين في جرعة واحدة . نحقن نصف الجرعة في كل ورك. الشخص الذي لا يستطيع تحمّل البنسلين بسبب الحساسية ، يمكنه أن يتناول أقراص التتراسيكلين عيار 500 ملغ ،4 مرات يوميا، لمدة 15 يوماً.
- إذا دامت العلامات فترة تزيد عن العام الواحد: نحقن المصاب ب 2.4 مليون وحدة من بنسلين البنزاثين - يعطى نصفها في كل ورك - مرة اسبوعياً لمدة 3 أسابيع ، فيكون المجموع 7.2 ملايين وحدة . في حالات الحساسية من البنسلين نستخدم التتراسيكلين عيار 500 ملغ ، 4 مرات يومياً، لمدة 30 يوماً.
- إذا وجد أدنى احتمال بإصابة شخص ما بالزهري فيجب عليه مراجعة طبيب أو عامل صحي لإجراء الاختبارات المعملية على الدم . في حال عدم توفر هذه الاختبارات، يجب معالجة الشخص كما لو أنه مصاب فعلاً .
- يجب معالجة أي شخص أقام علاقة جنسية مع شخص آخر مصاب بالزهري وخصوصاً أزواج المصابات أو زوجات المصابين .
- الحامل والمرأة الحساسة للبنسلين يمكن أن تستخدم الإرثروميسين بالجرع ذاتها الموصوفة للتتراسيكلين.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم