سن الأمان، أو توقف الدورة الشهرية (توقف الحيض أو الطمث)

تتوقف الدورة الشهرية عند النساء، عادة ، ما بين الأربعين والخمسين عاماً. بعد هذه المرحلة لا تعود المرأة قادرة على الإنجاب. وغالباً ما يحدث في هذه الفترة عدم انتظام في الدورة الشهرية لمدة عدة أشهر قبل توقفها.
في العالم العربي، أشير الى المرأة التي توقف حيضها بأنها قد بلغت "سن اليأس " أي اليأس من الحمل. وهذه تسمية محدودة جداً . فهي تحدد دور المرأة بالخصوبة فقط. وابتدأت اليوم تسمية هذه الفترة ب"سن الأمان".

لا داعي للتوقف عن الجماع في أثناء مرحلة توقف الدورة أو بعدها. لكن يحتمل أن تحمل المرأة في أثناء تلك الفترة. فإذا هي شاءت عدم إنجاب المزيد من الأطفال ، فإن عليها استخدام إحدى وسائل تنظيم الأسرة مدة 12 شهراً بعد توقف الدورة.
عندما يبدأ توقف الدورة ، قد تظن المرأة أنها حامل. وعندما تنزف مرة أخرى بعد 3 أو 4 أشهر فقد تظن أنها تسقط. إذا نزفت سيدة عمرها ما بين أربعين وخمسين عاماً مرة أخرى بعد انقطاع دورتها لبضعة أشهر، فعلينا أن نفسر لها احتمال أن تكون قد بدأت مرحلة توقف الحيض.
من الطبيعي أن تشعر المرأة بالتعب في فترة توقف الدورة ، وأن تحس بانقباض وقلق وهبات ساخنة (شعور بالحرارة المفاجئة والمزعجة ) وبأوجاع في أنحاء الجسم والحزن ، إلخ. وتزول هذه العلامات عند معظم النساء بعد مرحلة " توقف الدورة الشهرية".
إن المرأة التي تصاب بنزف حاد أو بألم شديد في البطن أثناء مرحلة انقطاع الدورة ، أو التي يعود النزف إليها بعد انقطاعه مدة أشهر أو سنوات ، عليها أن تطلب المساعدة الطبية واجراء فحوصات للتأكد من عدم إصابتها بالسرطان أو بأي مشكلة خطيرة أخرى.
وقد تضعف عظام المرأة بعد توقف الدورة الشهرية وتصبح هشة أكثر، أي أنها قد تنكسر بسرعة أكبر (ترقق العظم) . وللوقاية من هذه الحالة ، يجب تناول الأطعمة الغنية بمادة الكالسيوم.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم