الفصل 19 الاغتصاب والعتداء الجنسي

الاغتصاب والعتداء الجنسي










يبحث هذا الفصل الاغتصاب والاعتداء الجنسي الذي تتعرض النساء والفتيات له، وهذا لا يعني أن الرجال والفتيان قد لا يتعرضون للاغتصاب والاعتداء الجنسي من قبل رجال وفتيان آخرين أو نساء فى بعض الأحيان .

الاغتصاب والاعتداء الجنسي ضد النساء كلاهما يعني اتصالا ً جنسيا ً مع مرأة دون إرادتها. نعني بالاغتصاب أن يدخل الرجل عضوه أو إصبعه أو أية أداة أخرى فى مهبل المرأة أو مؤخرتها أو فمها دون موافقتها.
يطلق على الاغتصاب أحيان كلمة اعتداء جنسي لأنه فعل عنف يستخدم الجنس سلحا ً. ويتضمن الاعتداء الجنسي، بالإضافة إلى الاغتصاب، كل أنواع الأعمال الجنسية غير المرغوب فيها.
يرى بعض الناس أن الجنس بالإكراه لا يعد اغتصابا ً إلأ إذا ضرب الرجل المرأة أو أفقدها وعيها. ويرون أيضا ً أن على المرأة بذل أقصى جهدها للهرب والمخاطرة بحياتها كي لا تُغتصب. ولكن حتى لو لم تقاوم المرأة الرجل المعتدي، يبقى الفعل اغتصابا ً. ليس المهم ما تقرر المرأة فعله، فإن لم يكن الأمر بموافقتها هي أيضا ً, يُعدّ ذلك اغتصابا ً. وليست المرأة في هذه الحالة مذنبة أبدا ً.

كل امرأة عرضة للاغتصاب، لكن الخطر يتزايد إذا كانت المرأة:
- ذات إعاقة جسدية - أي مصابة بالعمى أو الصمم أو مقعدة أو بطيئة التفكير.
- لاجئة أو مهاجرة أو مهجّرة أو تعيش ضمن ضروف حرب.
- تعيش في الشارع أو مشردة.
- تمتهن الجنس عملا ً.
- معتقلة أو مسجونة.
- تتعرض باستمرار لاعتداء زوجها أو شخص آخر عليها.
- تعيش فى أسرة مفككة .
يرر المعتدى فى هذه النسوة ضحية سهلة إما بسبب إعاقتهنّ أو لأنهن يفتقرن إلى حماية المجتمع .

-----------------------------------------
الاغتصاب عنف جنسي. يجب ألل تُلام النساء عليه.
يسعى المعتدي إلى السيطرة على ضحيته تماما ً كأي من أشكال العنف الأخرى.


الصحّة لجميع النساء

اسم المستخدم