المقدمة

نمت فكرة هذا الكتاب من خبرتنا في العمل لمساعدة الأعداد المتزايدة من الأشخاص المصابين بفيروس العوز المناعيّ البشري (فيروس الإيدز). وفي رواندا، قابل أحدنا طبيباً يكافح لرعاية جناح في مستشفى مليء بالنساء المصابات بفيروس الإيدز والسل. كانت الأسر تخيّم في الخارج، تطهو وتعتني بأقربائها المرضى، وكان المرضى الذين ليس لهم أقارب يعانون لأنّ الطعام والإمدادات الأخرى نادرة، لكن غالباً ما كان الآخرون يقاسمونهم ما لديهم. كان على أعضاء فريق الرعاية الصحيّة الذي يعمل أياماً طويلة في ظل هذه الظروف القاسية اتخاذ قرارات صعبة بشأن العلاج. وكانوا يراقبون فيما يموت بعض المرضى كل يوم رغم أفضل الجهود التي يقدّمونها.

انضمّ العاملون الصحيّون والعاملون الاجتماعيّون والمربّون معاً لتقليل المعاناة التي يسبّبها فيروس الإيدز. وعندما كانوا يسألون أين تعلّموا القيام لعملهم، كانوا يهزّون أكتافهم وينظر أحدهم إلى الآخر. لقد تعلّموا من الخبرة ومن الكلام الشفهيّ. لماذا لم يكن هناك دليل يتعامل مع بعض القضايا الأساسيّة المتعلّقة بمرض فيروس الإيدز في المناطق التي يعيش فيها معظم المصابين بفيروس الإيدز؟ هناك الآلاف من المقالات العلميّة عن فيروس الإيدز، لكنّ لغتها كانت في الغالب غامضة والموضوعات غير ذات صلة. وإضافة إلى ذلك، كانت هذه المقالات في الغالب غير متوفّرة لعاملي الرعاية الصحيّة في العالم غير الصناعيّ. كان هناك نقص لكتاب مرجعيّ شامل يغطّي الموضوعات الأساسيّة المتعلّقة بوباء فيروس الإيدز.

لقد حاولنا تأليف كتاب سهل القراءة وعمليّ على السواء. وقمنا بوصف بعض تجارب الأشخاص الذين عرفناهم، وكثير منهم مات من فيروس الإيدز أو في الاضطرابات المدنيّة التي غالباً ما تصاحب الوباء. وقد وضعنا قرّاءنا نصب أعيننا ـ العاملون الصحيّون والاجتماعيّون المحليّون الذين يرغبون في تعلّم المزيد عن فيروس الإيدز ـ لذا حاولنا أن نحافظ على بساطة اللغة والنسق.

يتوجّه هذا الكتاب إلى من يبحث عن أجوبة عن أسئلة تتعلّق بالوقاية من فيروس الإيدز ووبائيّاته وتشخيصه ومعالجته. ويبدأ كل فصل فيه بقصّة خياليّة، أضيفت إليها أطر تحتوي على نصوص أو رسوم لإبراز النقاط الرئيسيّة. وفي نهاية كل الفصل نجيب عن الأسئلة التي تطرحها القصّة، على أمل أن نجيب في الوقت نفسه عن بعض أسئلة القارئ. ويبحث الملحق الأمراض الشائعة التي يعاني منها المصابون بفيروس الإيدز وعلاجاتها. وهو يتوجّه إلى الطبيب أو الممرّض الذي يعنى برعاية المصابين بفيروس الإيدز، وهو يتطلّب بعض المعرفة الطبيّة الأساسيّة خلافاً للفصول الأخرى. التغيير سمة دائمة للرعاية الصحيّة للمصابين بفيروس الإيدز، لذا قد تصبح بعض التوصيات الواردة في هذا الملحق قديمة، ومن ثمّ نشجّع على التكيّف مع الأوضاع الفرديّة. وأخيراً، أضفنا مسرداً للمصطلحات التي يتكرّر استخدامها في بحث فيروس الإيدز.

في الفصل 1، نقابل شوبا، وهي طالبة من باكستان. نتعلّم عن أسس بيولوجيا فيروس الإيدز وكيف يؤثّر فيروس الإيدز على الجهاز المناعيّ للمرء، وطبيعة الفيروس، وما سبب صعوبة معالجة الفيروسات، والاختلافات بين فيروس الإيدز 1 (HIV-1) وفيروس الإيدز 2 (HIV-2). ونشرح العناصر الأساسيّة للجهاز المناعيّ، مركّزين على الخلايا الأكثر تأثّراً بفيروس الإيدز. وننهي الفصل ببحث مختصر للأدوية المضادّة لفبيروس الإيدز.

في الفصل 2 نقابل سليمة من المغرب. لسليمة شقيق تعتقد أنّه يعاني من علامات الإصابة بفيروس الإيدز. نشرح في هذا الفصل بعض الأعراض التي يشهدها المصابون بفيروس الإيدز.

وفي الفصل 3 و4 نقابل مين سو من كوريا الجنوبيّة ولون تشين من الصين. تسأل مين سو عن مكان اكتشاف الإيدز (متلازمة العوز المناعيّ المكتسب) لأول مرة، وكيف نعرف أنّ فيروس الإيدز لا ينتشر بواسطة البعوض وكيف نعرف عدد المصابين بفيروس الإيدز. ونقدّم تاريخاً قصيراً لوباء فيروس الإيدز ونبحث كيفية انتشاره في كل أنحاء العالم وكيف يتفاعل مع الأمراض الأخرى. ويخشى والدا لون تشين من السماح بانتقال بنتهما إلى الولايات المتحدة لأنهما يعتقدان أنّها ستصاب بالإيدز. وتريد لون تشين أن تعرف عن مقدار انتشار فيروس الإيدز والإيدز في العالم لكي تساعد والديها في إدراك أنّها لن تصاب بفيروس الإيدز عن طريق الدراسة في الولايات المتحدة. ونبحث فيروس الإيدز ونقدّم آخر المعلومات عن عدد المصابين بفيروس الإيدز والإيدز.

وفي الفصلين 5 و6 نقابل أولغا من أوزبكستان وكلارنس من غانا، وهما قلقتان بشأن كيفيّة انتقال فيروس الإيدز من شخص إلى آخر. وتريدان معرفة ما هي أنواع الجنس التي تعرّضهما للإصابة بفيروس الإيدز. نشرح كيف ينتشر فيروس الإيدز وكيف لا ينتشر. ونتحدّث عن دور الأمراض الأخرى المنتقلة عن طريق الجنس في انتشار فيروس الإيدز وكيف يمكن أن تزيد المخدّرات والكحول من فرص إصابة المرء بفيروس الإيدز.

في الفصلين 7 و8 نقابل جين ـ باتريك من غويانا الفرنسيّة وخوسيه من المكسيك. يريد جين ـ باتريك أن يعرف مقدار جودة عمل اختبارات الإيدز. نبحث الاختبارات والاختلاف بين الاختبار السريّ والاختبار المغفل، ودقّة نتائج الاختبار. كما نبحث الاختبار الإلزاميّ وكيف يرتبط الاختبار بتنظيم الأسرة، وكيف يمكن أن يشجّع تغيير السلوك أو يثبطه. ويشعر خوسيه بالقلق بشأن مقدار الدم اللازم للاختبار وما الذي عليه أن يفعله بعد أن يحصل على النتائج. ونشرح إجراءات الاختبار الشائعة والاستشارة قبل الاختبار وبعد.
في الفصل 9 نقابل أوديت من الغابون. إنّ وضعها معقّد. فموقفها الاجتماعيّ في المجتمع وفي عائلتها يؤثّر على فرص إصابتها بفيروس الإيدز. نبحث كيف أن الاقتصاد والإثنيّة ومعتقدات الرعاية الصحيّة والتعليم وتعاطي المخدّرات والكحول والتحيّز والسنّ تؤثّر كلها على مخاطر تعرّض المرء للإصابة بفيروس الإيدز.

وفي الفصل 10 نقابل أنجيلا من البرازيل. أنجيلا حامل وقد اكتشفت أنها مصابة بفيروس الإيدز. إنّها قلقة بشأن إبلاغ صديقها وتقول إنّها تفكّر في قتل نفسها. نبحث كيف يمكن أن يتفهّم عاملو الرعاية الصحيّة والعائلة المصابين بفيروس الإيدز ويدعمونهم بشكل أفضل. ونصف مراحل التعامل مع مرض خطير وفوائد مجموعات الدعم ودعم المجتمع والرعاية المنزليّة. ونقدّم بعض الإرشادات عن كيفيّة تجنّب إرهاق مقدّم الرعاية.

في الفصل 11 و12 و13 نقابل فان من فيتنام وكارلوس من الولايات المتحدة وماريا من البيرو. يحتاج كارلوس إلى المساعدة في تعليم الآخرين كيفيّة تجنّب الفيروس. ويريد أن يعرف كيف يقارب طلاب المدارس الثانويّة والمراهقين الذين لا يذهبون إلى المدرسة. نصف الأماكن التي يمكن أن يساعد فيها المصابين بفيروس الإيدز ونقدّم له الأدوات لبدء مشروعه للوقاية أو مساعدة مشروع قائم في مجتمعه. وتحتاج فان إلى مساعدة في دورها الجديد كمعلّمة صحيّة. نقدّم إرشادات عن كيفيّة التحدّث مع المجموعات وكيفيّة تشجيع الجميع على المشاركة. كما نقدّم نوذجاً عن خطّة درس لجلسة تدريب تستغرق يوماً كاملاً. وتحتاج ماريا إلى مساعدة لمعرفة المزيد عن تمويل المشروع الذي تديره للنساء المصابات بفيروس الإيدز والإيدز. ونبحث طرق البحث عن تمويل داخل المجتمع وخارجه.

نودّ أن نضيف كلمة تنبيه. فيروس الإيدز والإيدز والجنس موضوعات حسّاسة. وقد تشعر بأنّ أجزاء من كتابنا مسيئة لك. إنّنا لا نهدف أن نصدم القرّاء، لكنّنا نستخدم لغة صريحة في الكتاب من أجل تقديم أدقّ المعلومات الممكنة. وقد تضطر إلى إدخال تغييرات على بعض هذه اللغة للعمل مع مجتمعك.

ونأمل أن يجد القارئ هذا الكتاب مفيداً. ونعلم أنّه يمكن تحسينه من خلال اقتراحاتك. ونحن نهتمّ دائماً في معرفة المزيد عن مشاريع فيروس الإيدز والتجارب الشخصيّة للعاملين في هذا المجال، ونرحّب بالأفكار الواردة من المصابين بفيروس الإيدز وعائلاتهم ومقدّمي الرعاية إليهم. الرجاء توجيه تعليقاتك إلينا لعناية Hesperian Foundation, 1919 Addison Street # 304, Berekly, California 94704, USA ، أو زيارة صفحة هسباريان على الوب على العنوان www.hesperian.org .


الأيدز والصحة والناس

اسم المستخدم