الختان (الطهور، الخفاض )

الختان (الطهور، الخفاض )

الختان (وبخاصة ختان الذكور) عادة اجتماعية في معظم بلاد المشرق. والختان لا يشكل ضرورة صحية ، وهو لا يؤذي الصبيان . ولكن الختان يؤذي البنات ويشكل خطراً كبيراً عليهن ، لذا يجب تشجيع الناس على الإقلاع عن هذه العادة (انظرأدناه ).
ختان الصبيان : تغطي جلدة شكل مثل الأنبوب رأس العضو الذكري للمولود الحديث . وهذا أمر طبيعي ما دام البول يخرج طبيعياً. ولا تنثني هذه الجلدة بقوة إلى الوراء إلا بعد أن يبلغ الطفل حوالي العام الرابع ، وهذا أمر طبيعي ولا يستلزم الختان لمعالجته. لا تحاولوا أن تشدوا الجلدة بقوة إلى الخلف.
في بعض الحالات ، تصاب هذه الجلدة بالإحمرار وتنتفخ وتضيق بحيث يصبح التبويل مؤلماً. في هذه الحال يحتاج الطفل إلى الختان . وتساعد عادة الختان على تجنب هذه المشكلة.
في العادة ، يقوم بختان الذكور الداية أو المطهر القانوني، "حلاق الصحة " أو شخص آخر متمرس (ويجري الختان اليوم في كثير من المستشفيات بعد الولادة مباشرة ). عند الختان يجب استعمال مشرط معقم أو شفرة جديدة عند قص قطعة صغيرة من هذه الجلدة فوق رأس العضو الذكري . ينتج بعض النزف عن ذلك. نمسك العضو الذكري إمساكاً محكماً بقطعة قماش أو شاش مدة 5 دقائق حتى يتوقف النزف.

واذا استمر النزف ، نغسل الدم المتجمع بالماء النظيف، ونقرص طرفي الجلد قماش نظيفة حتى يتوقف النزف. لا حاجة لاستخدام الأدوية.

ختان البنات:

ختان البنات ليس قدراً على جميع نساء العالم ، فمعظم البلدان لا تعرفه. ولا يوجد ما يبرره من الناحية الدينية أو الأخلاقية أو الصحية. وهو لا يمارس في الجزيرة العربية وبلاد الشام والعراق والكويت والمغرب العربي. وما زال موجوداً لدى أهل وادي النيل في مصر وأهل الشمال في السودان وبعض مناطق اليمن والإمارات العربية وأرتريا.
ويكون ختان البنات بقص وإزالة العقدة اللينة (البظر) الموجودة في مقدمة المهبل. وفي بعض الحالات يتم قص أجزاء من شفرتي المهبل كلياً. إن إزالة البظر أمر مشابه لقنع رأس العضو الذكري ! يجب منع ختان البنات كلياً. إن الفتاة التي تم ختانها تتعرض تكراراً للإصابة بالتهابات البول والمهبل وتعاني صعوبات عند الولادة وأثناء الجماع. فضلاً عن ذلك ، فالختان نوع من التشويه المتعمد وانتهاك لكرامة الأنثى وحقوقها . (وتسمي بعض المجموعات ختان البنات : "التشويه الجنسي للإناث ").

وهناك خطر حصول نزف شديد في أثناء عملية ختان البنات ، وقد تموت الطفلة في غضون دقائق . إذا حصل مثل هذا النزف يجب التصرف بسرعة : نغسل الأجزاء التي يكسوها الدم لاكتشاف مصدر النزف ، ونضغط عليه بقوة مدة 5 دقائق . إن لم يتوقف النزف نواصل الضغط على نقطة النزف وذلك في أثناء نقل الطفلة إلى العامل الصحي أو الطبيب طلباً للمساعدة الفورية.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم