إكتشاف مدى التقدم: التقييم

"إن التواجع خطوة الى الوراء هو الطريق الوحيد للتقدم الى الأمام"

من المفيد بين الحين والآخر، أن يلقي الإنسان نظرة فاحصة على ما حققه هو والناس من حوله من نجاح في عملهم الصحي وكم حققوا، ما الذي تغيّر حقا ً وأدى الى تحسين الظروف الصحية والمعيشية لأهالي المنطقة؟

ومن المفيد أن تسجل كل شهر أو كل عام الأنشطة التي يمكن قياسها. مثلا ً:
- كم هو عدد الأسر التي بنت المراحيض؟
- كم هو عدد الفلاحين الذين يشتركون في نشاطات تؤذي الى تحسين أراضيهم ومزروعاتهم؟
- كم هو عدد الأمهات والأطفال الذين يشتركون في برنامج رعاية الأم والطفل دون خمس سنوات (فحوصات منتظمة وتعليم)؟

مثل هذه الأسئلة تساعدنا على قياس العمل الذي تم إنجازه. ولكن تحديد أثرهذه النشاطات على الطحة يتطلب أن نجيب عن أسئلة أخرى مثل:
- كم هو عدد الأطفال الذين أصابهم الإسهال أو ظهرت عليهم علامات الإصابة بالديدان في الشهر الماضي (أو العام الماضي) مقارنة بعددهم قبل بناء المراحيض؟
- كم كان محصول هذا الموسم (من الفاصوليا أو القمح أو العدس أو منتوجات أخرى) مقارنة بالمحصول قبل تطبيق طرق التحسين؟
- كم هو عدد الأطفال الأصحاء الذين ينمون بشكل سليم ويزداد وزنهم على "بطاقة الطفل الصحية" مقارنة بعددهم عند بدء برنامج رعاية الأطفال دون الخامسة؟
- هل بات عدد الأطفال الذين يتوفون أقل من السابق؟

إن تقييم مدى نجاح تحقيق أي نشاط يتطلب جمع معلومات معينة قبل القيام بذلك النشاط وبعده. مثلا ً. إذا كنا نريد أن نعلم الأمهات أهمية إرضاع الطفل حليب/ لبن الأم، فإننا نسجل أولا ً عدد النساء المرضعات قل بدء برنامج التوعية. وبعد سنة من بدء برنامج التعليم، نعاود تسجيل عددهن وهذه الطريقة تمكننا من تقدير أثر تعليمنا.

وقد نقرر أن نحدد أهدافا ً . مثال: نتمنى وجمعيتنا الصحية أن يصبح لدى 80% من العائلات مراحيض خاصة في نهاية العام. نسجّل عدد البيوت المشاركة كل شهر، فإذا أقام ثلث السكان فقط مراحيض في نهاية الشهر السادس فهذا يعنى أن علينا أن نجتهد أكثر لنحقق الهدف الذى وضعناه لأنفسنا.

تحديد الهدف كثين ا ما يساعد الناس على مزيد من العمل والإنجاز.

إن تقييم نتائج النشاطات الصحية يتطلب أن نقيس ونعد بعض الأشياء قبل العمل وأثناءه, وبعده.

ولكن لنتذكر بأن بعض أهم الأمور في عملنا الصحي لا يمكن قياسها. نعني بذلك العلاقات بيننا وبين الآخرين، وشكل تعلم الناس، وعملهم معا ً. انه مدى نمو التعاطف والمسؤولية والمشاركة والأمل. وهو تعزيز قوة الناس وتضامنهم في الدفاع عن حقوقهم الأساسية. لا يمكننا قياس هذه الأمور ولكن يتوجب علينا نتذكر ونراعيها عندما نتأمل التغييرات التى تحدث.


كتاب الصحة للجميع

اسم المستخدم