الفصل 30 الأدوية وصحة النساء

في هذا الكتاب نوصي بعديد من الأدوية. ويشرح هذا الفصل كيف نستخدم هذه الأدوية بشكل آمن. استعلمي مزيدا ً عن الآثار الجانبية، وعلامات الإنذار، والأدوية بشكل التي تحتاج إلى تعليمات خاصة، والمضادات الحيوية، أنظري "الصفحات الخضراء".

الأدوية وصحة النساء


















الأدوية عقاقير يمكن استخدامها لمساعدة الجسم في محاربة المرض، أو للشعور بالتحسن أثناء الاعتلال. ويمكن للأدوية أن تكون حديثة أو تقليدية. غالبا ً ما نتحدث في هذا الكتاب عن أسلوب استخدام الأدوية الحديثة. ذلك أن الأدوية التقليدية تتباين كثيرا ً بين منطقة وأخرى. والعلاج الذي يفيد في مجتمع، قد لا نجده، أو قد لا يفيد في مجتمع أخر. أطلبي من المعالجين الشعبيين حيث تسكنين أن يساعدوك في العثور على علاجات قد تنفع في مشكلتك.
لا بدّ من استخدام الأدوية استخداما ً آمنا ً. فالأدوية, إذا صح استخدامها، تستطيع أن تنقذ الحياة. أما إذا أسيئ استخدامها فهي قد تؤذيك أو حتى تقتلك. فمثلا ً، قد تسبب بعض الأدوية مشكلات صحية للمرأة الحامل أو المرضعة ولطفلها. وقد يسبب بعضها مشكلات أخرى (أثارا ً جانبية) مزعجة أو مقلقة أو خطرة على صحة الانسان. فإذا تناولت الكثير من الدواء مرة واحدة، أو تناولت منه مرات كثيرة, فقد يؤذيك .
ويوضح هذا الفصل كيف يمكن استخدام الأدوية المذكورة في هذا الكتاب بأمان، لمعالجة مشكلات النساء الصحية. وهو يوفر أيضا ً معلومات تساعد في اتخاذ القرار: متى يستخدم الدواء لتحسين صحة النساء.

----------------------------------
قد تكون الأدوية مفيدة, لكنها لا تحل مكان العيش الصحي والغداء الجيد أو الرعاية الصحية السليمة.


الصحّة لجميع النساء

اسم المستخدم